الضاربون في الارض

أنهم فتية أيمان .. أشعاعات هدى

على كواهلهم أثقال رسالة أشفقت عن حملها جبال الارض وأطباق السماء وحملها هؤلاء الفتية أعجوبة الزمان وأبطال الانام الى أقاصي الارض وأدانيها يمشون والارض يخرقون ووراءهم يمشي التاريخ ويتابع خطاهم ويكتب آثارهم ويترصد جلائل أعمالهم.

بواطنهم موّارة بآلام الامة واحزان قرون ودموع أجيال ومآسي أزمان.

لكنهم غير مثبطين ولا محبطين ولا يائسين.

الامال من وجوهم طافحة والبشريات على على ألسنتهم منهالة يعملون يجدّون عرقآ يتصببون لكنهم لايشتكون.

بالغربة يأنسون وبكلمة الله التي يحملون قلوبآ يفتحون وأعلامآ للهدى يركزون وراية محمد عليه الصلاة والسلام على قمم العالم يقيمون.

لاينكصون وعن غاياتهم لايرجعون.

قراءة في كتاب الاستاذ أديب دباغ

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s